استثمر للحياة

مواضيعنا

تحذير المخاطر Risk Disclosure

حجم الخط

تحذير من مخاطر الأسواق المالية Risk Disclosure

يعد التداول في الأسواق المالية من المجالات التي - رغم تحدياتها -  توفر فرصاً كبيرة لتحقيق الأرباح للمستثمرين من أصحاب المعرفة والخبرة . هذا و  ينبغي قبل اتخاذ قرار المشاركة في سوق المال سواء بأسواق الأسهم أو الفوركس أو المعادن أو النفط أو CFD أو الأوبشن أو غيرها , التفكير ملياً في أهدافك من الاستثمار ورصيدك من الخبرة واستعدادك للمخاطرة. والأهم من ذلك هو ضرورة عدم الاستثمار في أموال لا يمكن تحمل خسارتها .


إن التداول في الأسواق المالية عموماً هو استثمار عالي المخاطر ويشكل ذلك بالتأكيد خطر خسارة رأس المال أيضاً.  لذلك يجب عليك فهم المخاطر التي تحيط بهذه الأسواق و تحيط بك كمستثمر قبل أن تبدأ بالتداول . فعلى سبيل المثال لا الحصر احتمال تغير الظروف السياسية أو الاقتصادية أو الكوارث الطبيعية  ,  يؤثر بشكل بالغ على حركة الأسعار.
 

مخاطر استخدام الرافعة المالية ( الهامش )

إن استخدام الرافعة المالية (الهامش) أو ما يسمى ( بالتسهيل في الأسهم ) هو سلاح ذو حدين .... فهو و ان كان مفيداً من حيث توفير السيولة لنا للمضاربة . الا انه يسبب خسائر جسيمة فى حالة الخسائر الكبيرة . في ثورة الشعب المصري – 25 يناير – تعرض مستخدمى التسهيل أو الهامش لخسائر جمة .

هذا يعنى أن هناك إحتمال – و إن كان نادراً -  بأن تتكبد خسارة كلية للهامش النقدي المبدئي مما سيضطرك إلى إيداع أموال إضافية للاحتفاظ بمركزك . وإذا لم تتمكن من الإيفاء بطلب التغطية في الوقت المحدد و الذى لا تستطيع تمديده ( يعنى بالبلدى مش هتقدر تقول للشركة امهلونى يومين لحد ما اقبض الجمعية أو المرتب  ) , فسيتم تسييل محفظتك فورا وتكون أنت المسئول عن أي خسائر تنجم عن ذلك . ويمكن للمستثمرين تقليل تعرضهم للمخاطرة باستخدام استراتيجيات الحد من المخاطرة مثل أوامر "إيقاف الخسارة" و" التحويط - التأمين – الهيدج " .
 

تحذير المخاطر المرتبطة ببرامج تنفيذ الصفقات بشركات الوساطة

هناك بعض المخاطر المرتبطة باستخدام برامج تنفيذ الصفقات عبر الإنترنت منها تعطل جهازك فجأة أو انقطاع النت . لذا يجب الانتباه لها


تحذير المخاطرة في تجارة العملات الأجنبية

يعد سوق العملات العالمية أكبر الأسواق المالية وأكثرها سيولة في العالم ,  و بالتالي فهو سوق جامح الربح فيه كبير و الخسارة – قد تكون – أكبر . لذا نرى ان هذا السوق لا يتناسب مع كل الاشخاص , فعليك قبل ان تبدء به ان تكون مؤهلاً نفسياً و علمياً لدخوله و ملماً بمخاطره  , حتى لا تقع فى دوامة خسائره .


استخدام أمر وقف الخسارة

يعد أمر إيقاف الخسارة أحد الأوامر التي ترتبط بمركز معين من أجل إغلاق هذا المركز والعمل على عدم حدوث المزيد من الخسائر به. كما يوجد استرتيجبات خاصة يمكن ان تحد من الخسائر يمكننا استعمالها .


تحذير المخاطرة من تقلب الأسواق

قد يؤدي تقلب السوق بشكل سريع يجعل من العسير تنفيذ الأوامر،  حيث يكون السعر بعيداً للغاية عن السعر المطلوب نتيجة لحركة السوق القوية والسريعة ، وعلى الرغم من رغبة المتداول في تنفيذ الأمر بسعر محدد ، فقد تتحرك السوق على نحو كبير  مما يؤدي إلى تنفيذ الأمر وفقاً لقيمة السوق العادلة . و هذا يؤدي  إلى إيجاد فارق بين التكلفة التى كنا نتوقعها  والتكلفة التي تنفذ بها المعاملات مما يؤثر على السيولة في حساباتنا .


تحذير المخاطرة من الأوامر المعلقة

أثناء فترات ارتفاع حجم التداول يشكل كبير ( يحدث فى حالة الاخبار القوية ) ، و ربما لبطء الاتصال من خلال النت .  قد تتعرض بعض الأوامر للتعليق . فنظن نحن ان المر لم ينفذ بينما يكون تم تنفيذه و لكن لم يصلنا بعد تأكيد التنفيذ الذى قد يستغرق دقائق قليلة . علينا ان نتأكد أننا لا ندخل أمر واحد أكثر من مرة , و ننتظر تنفيذه . فإدخال الأمر عدة مرات قد يتسبب في  إبطاء الحاسوب أو إقفاله و كذلك في  فتح مراكز غير مرغوب فيها .


تحذير المخاطرة من تعطيل الأسعار

نادرا ما يحث تعطيل الأسعار، إلا أنها قد تحدث نادراً  عند فتح الأسواق ، هذا التعطيل للأسعار أو زيادة الفارق بين سعري العرض والطلب قد يؤدي بدوره إلى نداء الهامش  على حساب المتداول.
 

تحذير المخاطرة من أخطاء بالأسعار

لا تعد تقنية التداول عبر الإنترنت خالية من العيوب ، ففي بعض الحالات ، قد يتم انقطاع هذه التغذية. وعلى الرغم من أن ذلك الانقطاع قد يستغرق دقيقة واحدة أو أكثر في بعض الأحيان إلا أنه يؤثر على الفارق بين سعري العرض والطلب.
أثناء تلك الحالات النادرة، تنصح بعض شركات الوساطة عملائها بعدم تقديم أي أوامر أو صفقات ، فبينما يعد من المثير إجراء "صفقة حرة"، يجب الوضع في الاعتبار أن هذه الأسعار ليست حقيقية وأن السعر الفعلي قد يكون بعيداً بعدة نقاط عن السعر المعلن ، وهنا لا بد أن تضع في اعتبارك أن هذه الحالات تكون نادرة في المعتاد، ويمكن للمتداولين تجنب المخاطر المرتبطة بمثل هذه الحالات من خلال تقديم أوامر في نطاق السوق أو عدم التداول على الإطلاق في ظل هذه المشاكل حتى لا تعرض نفسك لهذه المخاطرة .

 

تحذير المخاطرة من التنفيذ أثناء الإجازة / نهاية الأسبوع

السيولة
برجاء الانتباه إلى أنه حينما تميل السوق إلى أن تكون أضيق من المعتاد. قد تؤدي أوضاع السوق الأضيق هذه إلى اتساع الفروق بين أسعار البيع والشراء، حيث يكون هناك عدد أقل من المشترين والبائعين. ومن ثم لا يمكن لـبعض شركات الوساطة ضمان وجود فارق سعر ثابت.

تكوين فجوة
قد تتماثل أو تختلف أسعار فتح يوم الأحد عن تلك الخاصة بإغلاق يوم الجمعة. ففي بعض الأوقات، تكون أسعار الفتح يوم الأحد قريبة من أسعار الإغلاق يوم الجمعة، بينما في أوقات أخرى قد يكون هناك فارق كبير بين أسعار إغلاق يوم الجمعة وفتح يوم الأحد. وقد تحدث فجوة في السوق إذا تم الإعلان عن أنباء هامة أو حدث اقتصادي من شأنه تغيير نظرة السوق إلى قيمة عملة ما. في مثل هذه الحالة يجب أن يكون المتداولون المحتفظون بمراكز أو أوامر خلال نهايات الأسبوع على دراية تامة باحتمال حدوث فجوة في السوق في تلك اللحظات.

مخاطر نهاية الإسبوع
المتداولون الذين يخشون حدة تقلب السوق خلال فترة نهاية الأسبوع، مما يؤدي إلى حدوث فجوة، أو من احتمال عدم ملاءمة مخاطرة نهاية الأسبوع لنمط تداولهم، في مقدورهم ببساطة إغلاق الأوامر والمراكز في نهاية الأسبوع.

 

تحذير المخاطرة من الأسعار الدلالية المعلنة على الرسوم البيانية

من الهام التمييز بين الأسعار الدلالية (المعلنة على الرسوم البيانية و الحسابات التجريبية )   والأسعار القابلة للتداول (المعلنة فعلاً على منصة التداول) .


تحذير المخاطرة من البيع لتجنب الخسارة

يقوم أمر البيع لتجنب الخسارة بتنفيذ صفقة بخسارة نسبية ، حيث يكون السعر أقل من سعر السوق الحاضر. ويمكن للمستثمر تقرير سعر البيع لتجنب الخسارة لفتح أو إغلاق مركز ما – زيادة أو تقليل حجم تعرضه - يعد استخدام أمر بيع لتجنب الخسارة لفتح مركز (أو تعرض) بمثابة أمر بيع أو شراء عملة في مقابل أخرى بسعر أدنى من السعر الحاضر. بينما يعد استخدام أمر بيع لتجنب الخسارة لإغلاق مركز أو تقليل التعرض بمثابة أمر تنفيذ لمركز معاكس للمركز الحالي كإغلاق مركز بسعر أقل من السعر الحاضر.
يتم تنفيذ أمر وقف الخسارة بهدف الحد من التعرض للسوق المستثمر (عادةً ما يحدث خلال إغلاق الصفقة)، وينفذ امر وقف الخسارة عادة حسب السعر المحدد من قبل المستثمر على شريطة توفر دلالة سوق مماثلة لسعر وقف الخسارة. أمر وقف الخسارة الذي يهدف إلى زيادة تعرض المستثمر ينفذ بالسعر المحدد من قِبل المستثمر، إلا في حالة وجود حالة من التقلب الشديد للأسعار خلال ساعات تداول السوق أو خلال عطلة نهاية الأسبوع (عندما يبدأ أول يوم تداول في الأسبوع بأسعار فتح مختلفة إلى حد كبير عن أسعار إغلاق السوق في الأسبوع السابق). في مثل هذه الأوضاع، يتم تنفيذ الأمر بأفضل سعر تالي. نرجو انتباهك إن هذه السيناريوهات من المحتمل أن تحدث بشكل يومي بالنسبة لبعض أزواج العملات والأدوات الأخرى (مثل السلع والعقود المستقبلية) والتي لا يتم تداولها على مدار 24 ساعة.


تحذير المخاطرة من تناقص الهامش

قد يتم طلب هامش وقاية حتى عندما يكون الحساب محوط بالكامل، فقد يزيد الفارق بين سعري العرض والطلب مما يؤدي بدوره إلى تناقص الهامش المتبقي في الحساب .  في حال ما كان الهامش المتبقي غير كاف للحفاظ على أي مراكز مفتوحة ، قد يحتاج الحساب إلى طلب نداء الهامش  ، مما يؤدي إلى إغلاق جميع المراكز المفتوحة في الحساب .


من الإستثمار والمضاربة في الأسهم

كما هو معروف أن الاستثمار في الأسهم بشكل عام محفوف بمخاطر الخسارة ، خاصاً إذا كان هدف المستثمر قصير الأجل أو المضاربة اللحظية أو الأسبوعية الذي يهدف إليها المتداول إلى الربح من الفارق بين الشراء والبيع ، فإذا استثمر الفرد مباشرة في أسهم شركة ما محققة لخسائر في رأس المال وهبط سهم تلك الشركة فإن الخسارة تلحق بذلك المستثمر بمفرده وتزداد الخسارة وتقل فرصة تعويض الخسارة في ظل إنهيارات أسواق المال وخاصة في نهاية الدورات الإقتصادية والتي تزداد في الهبوط الشديد لأسواق المال وإتخاذها المسار العام للهبوط
وقد يتعرض المستثمر الذي لا يعي مدى خطورة أسواق المال بإختياره أسهم غير مجدية ، قيمتها السوقية أعلى من قيمتها الحقيقية وقد تكون محققة خسائر مالية في ميزانيتها العامة وبالتالي يتعرض المستثمر إلى خسارة مزدوجة تكمن في عدم تحقيق عائد سنوي من الشركة إلى جانب تناقص رأس المال داخل المحفظة نتيجة الهبوط الشديد للسهم وربما لا يعود سعر سهم تلك الشركة إلى السعر السابق لكونه كان سعر مبالغ فيه .


تحذير المخاطرة من صناديق الإستثمار

بما أن صندوق الاستثمار عبارة عن مجموعة كبيرة من المستثمرين الذين يشتركون في الصندوق ويمتلكون وحدات في الصندوق بنسبة محددة لكل منهم ، ففي حالة انخفاض قيمة سهم شركة من الشركات التي يستثمر فيها الصندوق فإن مخاطر الخسارة هذه تتوزع على كافة المجموعة الكبيرة من المشتركين في الصندوق ، كذلك ارتفاع أسهم الشركات الأخرى من ضمن محفظة الصندوق يعوض عن القيمة المفقودة من هبوط أسهم الشركات الأخرى ، وبالتالي يكون تأثير المخاطر أقل بكثير عن تأثير هذه المخاطر على مستثمر واحد بمفرده . كما أن إدارة الصندوق المتخصصة والمستمرة التي تملك كافة الوسائل الفنية والتقنية تساهم كذلك في تخفيض المخاطر من خلال الانتقاء الأفضل لمكونات المحفظة الاستثمارية من الأسهم . ولكن يجب تنبيه المستثمر بأن هناك تفاوت في المخاطر حسب نوعية الصندوق والفئة التي يتعامل فيها الصندوق وكذلك حسب مدير الصندوق وكفاءته في إدارة الصندوق كل ذلك يحدد نسبة المخاطرة الذي قد يتعرض لها المستثمر لذا يجب عليه دراسة وتقييم الصندوق قبل الإنضمام إليه .

 

" إدارة موقع استثمر للحياة "


اعلان تجاري
اعلان 468